حوار مع المصمم عصام حمود



  حمود عصام ، مدوّن و مصمم غرافيك من الجزائر ، يعدّ عصام من أفضل المصممين في الجزائر و الوطن العربي .. يمتاز اسلوبه بالبساطة و الجمال ، كما ان لأعماله نكهة خاصة تجعل منها مميزة .. شخصيا ، كان عصام من أول المصممين الذين تعرفت عليهم و الذين تعلمت منهم الكثير ..
 أخبرنا عنك .. عن خلفيتك كعصام الصغير الذي هوى الرسم و كيف اكتشفت أنك تميل الى التصميم الغرافيك ، اخبرنا عن خلفيتك الأكاديمية ، وكيف اخترت التصميم كمهنة ؟
 لقد درست البيولوجيا بعض الوقت، ثم توقفت عنها لأني أردت دراسة الفنون الجميلة أكثر، والتحقت بمدرسة للفنون الجميلة بباتنة لأربع سنوات، تخرجت منها في اختصاص الاتصال البصري، اهتمامي الرئيسي كان بالملصقات والمنشورات الطباعية، المجلات والجرائد على وجه الخصوص، ومشروع تخرجي كان حول تصور بصري لدار نشر، ومجلة ثقافية مطبوعة، تعرفت خلاله على تصميم الهويات البصرية، لم أختر التصميم الغرافيكي كمهنة، الأمر جاء بشكل عفوي، لأنه أمر لطالما أردت القيام به.

مدونة شعارات ، أعدها من أفضل المدونات العربية التي تكلمت عن الشعارات ، وشخصيا كانت أول مدونة عربية أتعلم منها عن الشعارات الكم الهائل من المعلومات و هي السبب الذي جعلني حقا اعشق تصميم الشعارات.. حدثنا عنها، و ما الذي حققته من خلالها؟
مدونة شعارات جاءت باقتراح من الصديق سامي الطحاوي من مشروعات عربية، اقترح علي اطلاق مدونة متخصصة في الشعارات ضمن مشروع "تدوين.نت"، لم تكن معلوماتي عن الشعارات كثيرة وقتها، لذا استغللت المدونة كمساحة لنشر ما أتعلمه، الأساس في المدونة بالنسبة لي كان أن أتعلم أنا وليس لأعلم غيري، مع الوقت تراكم المحتوى فيها بالشكل الذي ترين.
كتاب شعارات ، حدثنا قليلا عنه ؟
كتاب شعارات جاء بعد تراكم محتوى مدونة شعارات، المحتوى العربي المتخصص في التصميم بشكل عام شحيح، فما بالك بكتاب عن الشعارات، ببساطة قررت أن أجمع محتوى مدونة شعارات ضمن كتاب واحد، وجمعته بالفعل وعملت عليه لفترة، حتى أعلنت عنه مع نهاية عام 2013، وكنت ساطلقه لولا أن بعض الأصدقاء من طلبت رأيهم فيه اقترحوا علي عدم فعل ذلك لانه بحاجة لتدقيق أكثر وإعادة صياغة، وهو الأمر الذي أقوم به من فترة لكن ببطء شديد بسبب انشغالي.
أي المجالات التالية تفضله و لماذا؟  تصميم المجلات، تصميم الشعارات، تصميم المطبوعات كالبوسترات ..الخ
تصميم المجلات والشعارات، في السابق كنت –ومازالت – مولعًا بالملصقات، إلا أن اهتمامي ازداد بالشعارات والمجلات، التنفيذ الاخراجي للمجلات متعلق دوماً باختيار الخطوط، توزيع المحتوى والكتل، النسب، التناغم العام الموجود في كل صفحة، المساحات الفارغة، الجو العام للصفحة والذي يكون مرتبطًا بنوعية الموضوع المنشور، هذه الامور كلها عندما تجتمع مع بعضها تصبح شيئًا مذهلًا لا يمكنني التوقف عن الاندهاش له.
أما الشعارات، فيمكنني مطالعة عشرات الشعارات يومًا، مجرد رموز بسيطة، قد لا تدل على شيء، لكنها يحتوى على جمالية خاصة جدًا، شيء متفرد لا يشبه أي شيء آخر.
 
الآن أنت  تعمل في سلطنة عمان، أخبرنا عن تجربتك في العمل فيها، وقارنه بما عايشته في االجزائر ..
التجربة طيبة جدًا، الفرق في مجال العمل، الجزائر مجال التصميم فيها غير متاح له التطور بشكل مهني محترم، ما تزال الأمور فيها بدائية جدًا مقارنة بالجيل الجديد من العمانيين الذين يدركون جيدًا أهمية التصميم في الاقتصاد، أيضًا اللغة العربية، في الجزائر سيطرة اللغة الفرنسية على التصميم أمر لا يروقني، ثراء وغناء اللغة العربية والتراث الأمازيغي معًا سيشكلان نقلة بصرية رائعة في المغرب العربي لو تم استغلالهما بالشكل الصحيح.


التصميم في الوطن العربي، ماذا يمكنك التعقيب لو جررت لموضوع يتحدث عن هذا لاأمر، كيف تجده بالمقارنة بالتصميم في الغرب، هل نحن نسير على السكة الصحيحة، هل لدينا مصممين عرب كثر نفتخر بهم كما يفعل الغرب، هل لدينا في العالم العربي مناطق تهتم بهذا المجال، هل زاد اهتمام الشباب العربي بهذا المجال في السنوات الاخيرة، و لماذا؟
الآن يبدو في طريق جيد جدًا، في سنوات سابقة كانت أستطيع متابعة المصممين المؤثرين بسهولة، عددهم كان قليل، الآن صرت لا أستطيع المتابعة من عدد المصممين الرائعين الذين أكتشف أعمالهم بالصدفة، وفضل كبير يعود للشبكات الاجتماعية، مجتمع المصممين العرب تطور بشكل كبير، ليس من ناحية العدد فقط، بل من ناحية النوع، الآن يسعى المصممون العرب قدر الإمكان التميز وتقديم الجديد في كل مرة، خاصة والتصميم مجال مرتبط بالتحدي في التجديد كل مرة. تفاعل المصممين مع بعضهم كذلك صار شيئًا رائعًا، يتابعون بعضهم، يدعمون بعضهم، يشكلون حلقات تواصل على الشبكات الاجتماعية ينصحون ويتجادلون، شخيصًا مستمتع بمتابعة عدد من المصممين العرب والتحدث معهم، في السابق لم أكن أحب الاختلاط، الآن تغيرت نظرتي، الاختلاط ببقية المصممين أمر صحي ومفيد لي ولغيري. لذلك أتوقع أن التصميم في الوطن العربي يسير بشكل جيد جدًا.
http://fc06.deviantart.net/fs70/f/2011/174/4/1/oman_graphics_by_hamoud-d3jredr.jpg
هل تعتقد ان التعلم الأكاديمي شيء مهم للمصمم؟ و هل يوفر التعليم الاكاديمي تقدما كبيرا في تطوير مهارات المصمم أكثر بكثير من التعلم العصامي؟
بالتأكيد، التكوين الأكاديمي يعطيك المفاتيح الصحيحة للمضي في مجال التصميم بالشكل الصحيح، وأجل يعطيك المهارات اللازمة ويختصرسنوات عدة عليك عما لو أردت تعلمها عصاميًا.
الحياة تجربة و مجازفة ...

أخبرنا، ما هي المجازفة التي قمت بها في حياتك، وشعرت أنك فشلت فيها، وأخبرنا عن المجازفة التي قمت بها و كانت في محلها، وتشعر بالفخر أنك وثقة بنفسك حينها ..
جازفت بالعمل في الإذاعة الوطنية الجزائرية، وفشلت في المتابعة واستقلت.. جازفت بالاستقالة من الاذاعة الوطنية الجزائرية، ونجحت في أن كونت نفسي بنفسي بعيدًا عن الراتب الشهري والروتين اليومي الكئيب.

 
هل فكرت يوما أنك لو درست مجالا غير التصميم لكانت حياتك أفضل ؟
ربما الطبخ.
كمصمم و فرد في المجتمع ، كيف أثرت عليك شبكات التواصل الاجتماعي ، وما نظرتك المستقبلية لها ؟
وسيلة ضرورية للتسويق ولتعريف أعمالي للآخرين، وأيضًا للتعلم والتطوير، بشكل ما أدركت أنها ضرورية من البداية.  ولا أملك فكرة عن مستقبلها.
لو تم ازالة كل عقبات الحياة، و وضعت في حياة أخرى في بلد آخر يتميز بالاستقرار و الرفاهية .. أي مهنة كنت لتختار ان تزاولها ؟
الطبخ :) .

المصمم دائما ما يبحث عن الالهام.. ما هي أكثر الاشياء التي تلهمك
الرموز البصرية القديمة، والتراث العربي والآسيوي القديم.. هذا أفضل شيء أحب متابعته.. كذلك معارض المصممين.
أخبرنا عن أفضل ثلاث كتب قرأتها في التصميم ..
Logo Design Love
Graphic Design: A User's Manual
Typographic Matchmaking



أخبرنا عن أفضل 3 أفلام شاهدتها حتى الآن وغيرت منك للأفضل، و3 أفلام أعجبت بإخراجها وتصميمها الذكي إن كانت 3D
أفلام غيرت مني للأفضل لا يوجد، لكن أفلامي المفضلة أو التي أعتبرها مهمة بالنسبة لي، هي:
The Shawshank Redemption
Sideways
Aşk Geliyorum Demez
الأفلام الـ 3D ليس لدي سوى Wall-E.. فيلم عبقري.

اخبرنا عن 3 كتب ، قرأتها و شعرت أن كلماتها ترن في اذنيك لحد الساعة .
يوتيوبيا لأحمد خالد توفيق.
الخيميائي لباولو كويلهو
فيرونيكا تقرر أن تموت لباولو كويلهو.
3 مقطوعات موسيقية ، أو أغاني .. تعجبك و تلهمك ..
اثنتان فقط
The Lost Dream - Amr Ismail
Dervişane - Bir Sultan Göründü


بين الأمور التالية ، ما هو الأمر القريب من أحد أحلامك التي تتوق لتحقيقها، إدارة  شركة لإنتاج الأفلام ثلاثية الأبعاد، إدارة مجلة تهتم بالتصميم، ادارة استديو لتسجيل الموسيقى ، ادارة معهد ضخم لتعليم فنون التصميم ..
ولا واحد منها.. مع الأسف :)
حاليا ، ما الهدف الذي تريد تحقيقه ..
أود انجاز أعمال شخصية أكثر، والبحث عن طريقة لمواصلة دراستي.

و أخيرا ، نصيحة للمصممين و الى الطموحين في هذا المجال.
لا أعرف بماذا سأنصحهم، اختاروا مشاريع ترغبون في القيام بها، سواء كانت حقيقية أو خيالية.


تعليقات

اقرأ أيضا

حين يمتزج الطب بالفن | لقاء مع مبدع الرسم التشريحي الطبي أشرف الرفاعي

#النشرة الاسبوعية 8: ما هي السعادة | مدخلك لتعلم برمجة وتطوير المواقع هنا

الحزن القاتل الصامت| متلازمة القلب المكسور